Home قصص وعبر الثعبان التائب … قصة جميلة

الثعبان التائب … قصة جميلة

0 second read
1
0
378
الثعبان التائب

الثعبان التائب … قصة جميلة

قصة الثعبان التائب :

_ يحكى أن ثعبانا استيقظ ضميره ذات يوم .. و ندم على جرائمه التي اقدم عليها طوال حياته ..
فدعته نفسه الى التوبة .. فاحتار كيف يتوب !!

فوقع في خاطره ان يسأل العارفين بهذه الامور .. فما كان منه الا ان التجأ الى شيخ عالم معروف , فقصى عليه قصته .. فكانت نصيحته له أن يختار من الارض مكانا معزولا , يعتكف فيه و يكتفي فيه بالقوت اليسير تكفيرا على جرائمه و تهذيبا لنفسه .

أخد الثعبان بنصيحة الشيخ , و فعل بوصيته له .. فأعتكف و اكتفى و منع شره على المخلوقات ..
لكنه للأسف و بعد توبته لم يسترح !!

خلال إعتزاله , أتى اليه مجموعة من الصبيان فقذفوه بالحجارة .. و لانه في توبه لم يرد عليهم , فما زادهم ذلك الا تكرارا لضربه بالحجاره مرة تلوى الأخرى .. بل أصبحوا يأتون اليه كل يوم و يقذفونه بالحجارة , و يضربونه و يعذبونه كلما زاد صمتا , و هروبا , و جالسا دون اي ردة فعل تجاههم و دون أن يضرهم .. الى أن كادوا يقتلونه !

عاد الثعبان الى الشيخ متحسرا يسأله في أمره الغريب هذا .. فحتى عندما أراد ان يتوب , و يكف أذاه على الخلق لم يدعوه و شأنه !!
فقال له الشيخ : كل اسبوع , أنفث نفثه في الهواء , و إضرب بذيلك في الارض , و رفع رأسك للسماء , لكي يعلم هؤلاء الصبيان أنك تستطيع أن ترد العدوان إن أردت , و أنك لست بخائف منهم , لكنك فقط تمنع شرك عنهم .

رجع الثعبان , و عمل بنصيحة الشيخ مرة أخرى , فرحل الصبيان عنه و لم يرجعوا اليه بعد ذلك و ارتاح منهم !!!

العبــــــرة من القصة :

إن الطيبة و التسامح بينها و بين الضعف خيط رفيع , و أن تكون متسامحا طيبا لايعني أن تكون ضعيفا , حيث أن البعض يعتقد تسامحنا ضعفا منا , لذلك يجب أن لاندع أحدا يتجاوز حدوده معنا مهما كنا طيبين و متسامحين ولا نريد أذيه أحد ,ولا يجب أن نفرط في استخدام الطيبة الى أن تصبح ضعفا فنسمح للغير أن يتسبب في إذلالنا و أذيتنا .

 

الموضوع : الثعبان التائب .
اقرأ ايضا : العصفور و الفخ .

Load More Related Articles
Load More By Imane
Load More In قصص وعبر

One Comment

  1. […] : العصفور و الفخ . اقرأ ايضا : الثعبان التائب […]

    Reply

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Check Also

لم يلد و لم يولد .. ” حوار مع صديقي الملحد “

لم يلد و لم يولد .. صديقي رجل يحب الجدل و يهوى الكلام .. و هو يعتقد أننا – نحن المؤمنين ال…