Home إسلام قصة ماشطة ابنة فرعون التي القيت في قدر زيت يغلي

قصة ماشطة ابنة فرعون التي القيت في قدر زيت يغلي

0 second read
0
0
3,721

من هي ماشطة ابنة فرعون التي القيت هي و أولادها في قدر مملوء بالزيت يغلي ؟!

ماشطة ابنة فرعون :

ماشطة ابنة فرعون هي سيدة كانت تعمل في بيت فرعون وكانت تمشط شعر ابنته .. و لقد أمنت هذه السيدة إيمانا عظيما بالله في عهد فرعون الذي كان يقول أنه هو الله و يعذب ويقتل كل من قال عكس ذلك و أمن بالله العظيم .

و تحكي القصة عن هذه المرأة أنها كان ذات يوم تمشط شعر ابنة فرعون ( و كان ذلك بعد إسلامها و إيمانها بالله لكنها كانت تكتمه و تخبئه ) ,و بينما هي تمشط شعر ابنة فرعون سقط منها المشط ,و عندما إنحنت لتلتقطه قالت ” بسم الله ” ..
فقالت لها بنت فرعون : أبي ؟
قالت الماشطة : ﻻ بل ربي و ربك و رب أبيك .
فذهبت البنت و أخبرت أبوها بذلك
فنادى فرعون الماشطة و سألها : من ربك ؟
فقالت : ربي وربك هو الله .

فغضب فرعون لذلك و أمر بغلي الزيت بقدر كبير ,ثم إحضارها هي و أوﻻدها كلهم و بينهم إبن رضيع لها .. فهددها بأن يلقيها هي و أولادها في قدر الزيت الذي يغلي لعلها تعود عن إيمانها بالله و تعلن أن فرعون هو ربها !

فبدأ بأكبر أوﻻدها , و أمر بحمله و وضعه فوق الزيت المغلي و قال لها فرعون : من ربك ؟
فقالت ربي و ربك هو الله ..
فألقي بولدها اﻷول في قدر الزيت الذي يغلي بدون رحمة من فرعون حتى طافت عظامه فوق الزيت ..
فأحضر إبنها الأخر و سألها : من ربك ؟
قالت : ربي و ربك هو الله ..
فألقي ولدها الثاني حتى طافت عظامه أمام عينيها .. وظل يقتلهم بهذه الطريقة البشعة أمام عينيها واحدا تلوى الأخر ..
إلى أن أحضر إبنها الرضيع ,و حملوه و وضعوه فوق الزيت ,فسألها فرعون : من هو ربك ؟؟؟
فسكتت وحن قلبها وشفق على إبنها لانه كان صغيرا جدا و مازال رضيعا ,فكأنها تقاعست من أجله ( و هذا شيء طبيعي فهي أم ,و من هذه الام التي تستطيع أن ترى أولادها يقتلون في الزيت أمام عينيها !! ما أقساه من موقف )
فأوحى الله للرضيع أن يتكلم وقال : ﻻتخافي ياأماه وقولي ربي وربك هو الله فأنتي تقولين الحق و إن عذاب الدنيا أهون من عذاب الاخرة ..
فنطقت الماشطة و قالت : بكل عزيمة ربي وربك هو الله .. فألقي الرضيع و طافت عظامه ..
ثم أخذوها الحرس أيضا ,فقالت لفرعون : لي إليك حاجة.. فقال: ما حاجتك ؟ فقالت: أن تجمع عظامي وعظام أولادي فتدفنها في قبر واحد ,فقال لها : ذلك علينا حق .. فألقيت بالزيت كأوﻻدها و ماتوا جميعاً .

يا لها من قصة مؤلمة قاسية تبكي العين و لكن يا له من إيمان عظيم و يا له من صبر كبير و إصرار قوي على الدين الحق و الإيمان بالله العظيم عز وجل .. ما أعظم ثباتها .. و أكثر ثوابها .. مضت هذه المرأة المؤمنة إلى خالقها.. وجاورت ربها .. و لاشك أن تكون اليوم في جنات و نهر .. و مقعد صدق عند مليك مقتدر .. و هي اليوم أحسن مما كانت في الدنيا حالاً .. وأكثر نعيماً وجمالاً .. وفازت برضى الله و مكانة عظيمة عنده .

***

عندما أسري بالرسول صل الله عليه وسلم و كان مع جبريل عليه السلام ,إشتم الرسول صل الله عليه وسلم رائحة طيبة جدا فسأل جبريل : ماهذه الرائحة ما أطيبها ؟ .. فقال جبريل : تلك رائحة ماشطة فرعون و أوﻻدها .

حديث ماشطة ابنة فرعون :

عَنِ ‏‏ابْنِ عَبَّاسٍ رضي الله عنهما ‏‏قَالَ ‏ :قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ‏‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : (‏ ‏لَمَّا كَانَتْ اللَّيْلَةُ الَّتِي ‏‏أُسْرِيَ ‏‏بِي فِيهَا ، أَتَتْ عَلَيَّ رَائِحَةٌ طَيِّبَةٌ ، فَقُلْتُ : يَا ‏جِبْرِيلُ ‏،‏ مَا هَذِهِ الرَّائِحَةُ الطَّيِّبَةُ ؟ فَقَالَ : هَذِهِ رَائِحَةُ ‏‏مَاشِطَةِ ابْنَةِ فِرْعَوْنَ ‏‏وَأَوْلادِهَا ، قَالَ : قُلْتُ : وَمَا شَأْنُهَا ؟ قَالَ : بَيْنَا هِيَ تُمَشِّطُ ابْنَةَ ‏‏فِرْعَوْنَ ‏‏ذَاتَ يَوْمٍ ، إِذْ سَقَطَتْ ‏‏الْمِدْرَى ‏‏مِنْ يَدَيْهَا ، فَقَالَتْ : بِسْمِ اللَّهِ ، فَقَالَتْ لَهَا ابْنَةُ ‏ ‏فِرْعَوْنَ :‏ ‏أَبِي ؟ قَالَتْ : لا ، وَلَكِنْ رَبِّي وَرَبُّ أَبِيكِ اللَّهُ ، قَالَتْ : أُخْبِرُهُ ‏‏بِذَلِكَ ! قَالَتْ : نَعَمْ ، فَأَخْبَرَتْهُ ، فَدَعَاهَا فَقَالَ : يَا فُلانَةُ ؛ وَإِنَّ لَكِ رَبًّا غَيْرِي ؟ قَالَتْ : نَعَمْ ؛ رَبِّي وَرَبُّكَ اللَّهُ ، فَأَمَرَ بِبَقَرَةٍ مِنْ نُحَاسٍ فَأُحْمِيَتْ ، ثُمَّ أَمَرَ بِهَا أَنْ‏ ‏تُلْقَى هِيَ وَأَوْلادُهَا فِيهَا ، قَالَتْ لَهُ : إِنَّ لِي إِلَيْكَ حَاجَةً ، قَالَ : وَمَا حَاجَتُكِ ؟ قَالَتْ : أُحِبُّ أَنْ تَجْمَعَ عِظَامِي وَعِظَامَ وَلَدِي فِي ثَوْبٍ وَاحِدٍ وَتَدْفِنَنَا ، قَالَ : ذَلِكَ لَكِ عَلَيْنَا مِنْ الْحَقِّ ، قَالَ : فَأَمَرَ بِأَوْلادِهَا فَأُلْقُوا بَيْنَ يَدَيْهَا وَاحِدًا وَاحِدًا إِلَى أَنْ انْتَهَى ذَلِكَ إِلَى صَبِيٍّ لَهَا مُرْضَعٍ ، وَكَأَنَّهَا تَقَاعَسَتْ مِنْ أَجْلِهِ ، قَالَ : يَا ‏‏أُمَّهْ ؛‏ ‏اقْتَحِمِي فَإِنَّ عَذَابَ الدُّنْيَا أَهْوَنُ مِنْ عَذَابِ الْآخِرَةِ ، فَاقْتَحَمَتْ ) . ‏
قَالَ ‏‏ابْنُ عَبَّاسٍ رضي الله عنهما : ‏تَكَلَّمَ أَرْبَعَةُ صِغَارٍ : ‏‏عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ ‏‏عَلَيْهِ السَّلام ،‏ ‏وَصَاحِبُ ‏جُرَيْجٍ ،‏ ‏وَشَاهِدُ ‏‏يُوسُفَ ‏، ‏وَابْنُ ‏مَاشِطَةِ ابْنَةِ فِرْعَوْنَ .

أخرجه الإمام أحمد في ” المسند ” (1/309) ، والطبراني (12280) ، وابن حبان (2903) ، والحاكم (2/496) . ( مصدر الحديث : islamqua )

Load More Related Articles
Load More By Imane
Load More In إسلام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Check Also

لم يلد و لم يولد .. ” حوار مع صديقي الملحد “

لم يلد و لم يولد .. صديقي رجل يحب الجدل و يهوى الكلام .. و هو يعتقد أننا – نحن المؤمنين ال…